الجمعة 5 يونيو 2020 08:31 م

قال وزير الصحة التركي "فخرالدين قوجة"، إن بلاده استقبلت أكثر من ألف مريض أجنبي خلال 10 أيام من رفع القيود المفروضة على السفر بسبب وباء كورونا.

جاء ذلك في كلمة له خلال مشاركته في اجتماع عبر الفيديو مع سفراء 26 دولة من بلدان الاتحاد الأوروبي، حيث قدم عرضاً وافياً حول مكافحة كورونا في تركيا، بحسب بيان صادر عن وزارة الصحة التركية.

وأوضح "قوجة" "استقبلنا أكثر من ألف مريض أجنبي خلال 10 أيام من رفع القيود المفروضة".

وحول مكافحة تركيا وباء كورونا، قال "قوجة" "كما تعلمون جميعًا ، العضوية الكاملة في الاتحاد الأوروبي هي هدف تركيا الاستراتيجي. وأظهرت فترة مكافحة الوباء أن تركيا ستضفي على الاتحاد الأوروبي قوة كبيرة ليس في المجالين السياسي والاقتصادي فقط إنما في المجال الصحي أيضا ".

وأكد أن تركيا منفتحة على كافة أنواع التعاون في مجال الصحة.


وحول وفيات كورونا في بلاده، أفاد وزير الصحة التركي: "متوسط أعمار وفيات مواطنينا خلال الشهر الأخير 74.6 و 93% من إجمالي الوفيات، أعمارهم 65 سنة فما فوق".

وبيّن أن تركيا تخوض كفاحاً بحكمة وحزم ضد فيروس كورونا تحت زعامة الرئيس رجب طيب أردوغان.

وأشار إلى أن عدد المرضى الراقدين في العناية المركزية بتركيا في انخفاض مستمر.

وأضاف أن تركيا تجري أكثرمن 50 ألف فحص طبي يومياً للكشف عن مرضى كورونا، مبيناً أن إجمالي عدد الفحوصات الطبية بلغت مليونين و209 ألفا و583.

ولفت أن الأرقام تشير إلى النجاح الكبير الذي حققته تركيا خلال فترة مكافحة فيروس كورونا، وأن بلاده أجرت طريقة معالجة ناجحة لمرضى كورونا.

وأردف أن تركيا قدمت معدات فحص للكشف عن فيروس كورونا، ومستلزمات وقاية إلى 102 دولة، وبعض المنظمات الدولية.

وتابع أن بلاده تصنع معدات الوقاية الشخصية، وأجهزة التنفس، مؤكداً أن تركيا صدّرت أكثرمن أربعة آلاف جهاز تنفس إلى الخارج.

ولفت إلى أن تركيا ستصبح إحدى أهم وجهات السياحة العلاجية في العالم خلال الأيام المقبلة.

المصدر | الأناضول