رد الأمير السعودي "عبدالرحمن بن مساعد بن عبدالعزيز"، على رئيس وزراء قطر الأسبق، الشيخ "حمد بن جاسم آل ثاني"، بعدما شن هجوما حادا على دول الحصار (السعودية والإمارات والبحرين ومصر) في الذكرى الثالثة للأزمة الخليجية.

وقال الأمير السعودي، ردا على تغريدات المسؤول القطري السابق على "تويتر"، إن "حمد بن جاسم يطل من جديد واعظًا ومنظرًّا. الجديد أنه يستشهد بقول الله عز وجل (ولا يحيق المكر السيء إلّا بأهله) صاحب تسجيلات الوفاء الجيد تجاه السعودية مع القذافي يتحدث عن المكر السيء. (الحصار) ما هو إلا نتيجة لأعماله وإرثه ووجوده ومكره السيء. وماداموا بخير.. فكل عام وهم بخير!".

وتداول ناشطون سعوديون مؤخرا تسجيلات على مواقع التواصل الاجتماعي، احتوت على صوتين لـ"حمد بن جاسم" وأمير قطر السابق الشيخ "حمد بن خليفة" مع الرئيس الليبي الراحل"معمر القذافي"  يهاجمان فيهما السعودية والأسرة الحاكمة.

وقبل أيام، كتب "حمد بن جاسم"، سلسلة تغريدات متتالية عبر حسابه في "تويتر"، بمناسبة دخول الأزمة الخليجية عامها الرابع (5 يونيو/ حزيران 2017)، عندما قطعت السعودية والإمارات والبحرين، إضافة إلى مصر، علاقاتها الدبلوماسية مع قطر.

وقال: "صحيح، كما تقولون، إن الحل في إحدى عواصمكم، لأن الأزمة بدأت هناك، وليس في الدوحة. لكن من لا يزن الأمور بالعقل، ولا يعرف العدالة مع شعبه، لا يعرفهما في مواقفه مع الغير".

وتدخل الأزمة الخليجية السبت عامها الرابع، ففي 5 يونيو/حزيران 2017، قطعت السعودية والإمارات والبحرين ومصر علاقاتها الدبلوماسية مع قطر، وأغلقت كل المنافذ الجوية والبحرية والبرية معها، في أسوأ أزمة منذ تأسيس مجلس التعاون لدول الخليج العربية، عام 1981.

المصدر | الخليج الجديد