الأحد 7 يونيو 2020 07:20 ص

أضافت السلطات المصرية مطار سوهاج إلى قائمة المطارات المصرية التي تستقبل رحلات المصريين العائدين من الكويت، علاوة على الأقصر، ومطار القاهرة، ومطار الإسكندرية.

ومن المقرر أن يبدأ الأحد، أبناء مصر المقيمين في جنوب البلاد، التوجه إلى مطار سوهاج الدولي برحلات طيران عارض (تشارتر) تنظمها شركات السياحة والسفر، بأسعار تتراوح بين 115 (373.50 دولارا) إلى 125 دينارا (405.97 دولارا)، على أن تكون الرحلات ذهاب فقط.

وتحدثت صحيفة "الراي" الكويتية عن وجود عدد كبير من أبناء الصعيد بين الجالية المصرية المقيمة في الكويت.

ونقلت الصحيفة عن الخبير السياحي "كمال كبشة"، قوله إن تشغيل رحلات الطيران العارض (تشارتر) باتت متاحة في مصر على 4 مطارات تستقبل الرحلات الدولية هي القاهرة، والإسكندرية وسوهاج والأقصر.

ولفت إلى أن "النسبة الأكبر للرحلات التي يتم تنظيمها حاليا من قبل شركات السياحة والسفر تتجه إلى مطاري القاهرة وسوهاج، بينما لم يتم تنظيم رحلات حتى الآن إلى مطار الإسكندرية، وسط بدء إجراءات تنظيم رحلات إلى الأقصر".

ويفضل سكان شمال مصر استخدام مطاري القاهرة والإسكندرية لقربه من محل إقامتهم في مصر، بينما يفضل المقيمين في الجنوب استخدام مطار سوهاج، وهم نسبة كبيرة من المقيمين في الكويت.

وكان مجلس الأمة الكويتي قد شهد انتقادات لاذعة للحكومة المصرية، بسبب أزمة رعاياها العالقين في البلاد، بعد تفشي فيروس "كورونا" المستجد.

واتهم نواب كويتيون، القاهرة بابتزاز الكويت ومحاولة التأثير على أمنها الوطني واستقرارها.

وقررت مصر تمديد تعليق جميع رحلات الطيران الدولية للركاب للحد من انتشار الفيروس حتى إشعار آخر، بعد أن أوقفت رحلات الطيران المدني سواء القادمة أو المغادرة للمطارات المصرية منذ 19 مارس/آذار الماضي.

واستثنى القرار 5 حالات من التعليق، منها رحلات الشحن الجوي، ورحلات "الشارتر" لعودة الأفواج السياحية بعد انتهاء برامجها دون استقدام أفواج جديدة، ورحلات الإسعاف الدولية والرحلات الداخلية داخل مصر.

المصدر | الخليج الجديد