السبت 27 يونيو 2020 04:17 م

قضت محكمة مصرية، السبت، بحبس الراقصة "سما المصري"، لمدة 3 سنوات، وتغريمها 300 ألف جنيه (18.6 آلاف دولار)، لإدنتها بالتحريض على الفسق والفجور والاعتداء على قيم المجتمع.

كما أمرت محكمة الجنح الاقتصادية، بوضع "سما" تحت مراقبة الشرطة 3 سنوات، عقب انتهاء فتر محكوميتها.

وألقت السلطات المصرية، القبض على "سما" في أبريل/نيسان الماضي، قبل أن يوجه لها النائب العام، اتهامات بارتكاب جرائم نشر صور ومقاطع مرئية مصورة لها خادشة للحياء العام عبر حسابات خاصة بها للتواصل الاجتماعي.

وأدينت "سما" بأفعال فاضحة مخلة، وإعلانها بالطرق المتقدمة دعوة تتضمن إغراء بالدعارة، ولفت الأنظار إليها.

جاء ذلك، بعدما رصدت وحدة الرصد بإدارة البيان بمكتب النائب العام، تداولا واسعا بمواقع التواصل الاجتماعي المختلفة، لصور ومقاطع مصورة للمتهمة مخلة وخادشة للحياء العام.

من جانبه، قال محامي الراقصة المصرية "أشرف ناجي" إنه سيتقدم باستئناف على الحكم الصادر ضده موكلته.

وأضاف أنه سيبدأ إجراءات الاستئناف عقب الاطلاع على حيثيات الحكم في القضية.

وكانت "سما" نفت علاقتها بمقاطع الفيديو المنشورة على غير حسابتها الرسمية، مدعية أن هاتفها قد سرق في يونيو/حزيران الماضي، وعليه المقاطع محل التحقيق، قائلة إن الشكاوى المقدمة ضدها ربما تكون من جماعة "الإخوان المسلمون" لخلاف معها حول آرائهم السياسية.

المصدر | الخليج الجديد