الجمعة 3 يوليو 2020 11:55 م

كشف آمر المحور القتالي البحري بحكومة الوفاق الوطني الليبية، المعترف بها دوليا، العميد "رضا عيسى" أن قواته تمكنت من ضبط سفينة إماراتية كانت تزود قوات الجنرال المتقاعد "خليفة حفتر" بالوقود، قبل أشهر.

وقال إن الواقعة حدثت خلال فترة هجوم قوات "حفتر" على طرابلس، دون أن يحدد تاريخا دقيقا للواقعة.

وأوضح أن السفينة الإماراتية كانت تدعى "جولف بتروليوم فور"،وأنها  كانت تنقل وقود طائرات لمقاتلات "حفتر" التي كانت تقصف العاصمة الليبية ومدن أخرى، وأوقعت مئات القتلى والجرحى، بحسب ما نقلت وكالة "الأناضول"، مشيرا إلى أن طاقم السفينة أخضع للتحقيق.

ولم يتسن الحصول على تعقيب من الجانب الإماراتي بهذا الخصوص، لكن أبوظبي سبق أن نفت صحة تقارير أممية أوردت أدلة على خرق الأخيرة حظر السلاح المفروض على ليبيا عبر دعم قوات "حفتر" بالسلاح والمرتزقة.

في سياق متصل، قال العميد "عيسى"، إن "أفراد البحرية تمكنوا خلال تلك الفترة من صد محاولات تقدم لقوات حفتر عبر البحر".

وأضاف أن قوات البحرية تمكنت من القيام بـ"عمليات نوعية سيتم التصريح عنها بعد تحقيق النصر الكامل وذلك لخصوصيتها".

ونددت الحكومة الليبية الشرعية، أكثر من مرة، بما قالت إنه دعم عسكري تقدمه الإمارات لعدوان "حفتر" على العاصمة طرابلس، الذي بدأ في 4 أبريل/نيسان 2019.

ومؤخرا، حققت قوات الوفاق انتصارات، أبرزها تحرير كامل الحدود الإدارية لطرابلس، وترهونة، وكامل مدن الساحل الغربي، وقاعدة الوطية الجوية، وبلدات بالجبل الغربي؛ مما دعا بلدان داعمة لـ"حفتر"، بينها الإمارات، للتأكيد على أهمية الحل السياسي للأزمة.

المصدر | الخليج الجديد + متابعات