يتجه "لويس رودولفو أبي نادر كورونا" الذي ينحدر من أصول لبنانية للفوز بانتخابات الرئاسة التي تجري الأحد في الدومينيكان، والمؤجلة منذ شهر مايو/أيار الماضي؛ بسبب تفشي فيروس "كورونا" المستجد "كوفيد-19".

ووفق استطلاعات الرأي فإنه من المتوقع أن يحقق المرشح الرئاسي "كورونا" الذي درس الاقتصاد في الولايات المتحدة الأمريكية الفوز في الجولة الأولى من الانتخابات على منافسيه الخمسة.

ويحتاج "كورونا" الذي ينحدر من بلدة بسكنتا الواقعة في قضاء المتن عند سفح جبل صنين بمحافظة جبل لبنان، والمرشح عن "الحزب الثوري المعاصر" (PRM)، أن يكسب أصوات ما لا يقل عن 50% من الناخبين.

ويتولى "كورونا" منصب الرئيس التنفيذي لشركة Grupo Abicor التي تملك مشاريع سياحية كبرى في البلاد، وسبق أن شارك في انتخابات الرئاسة عام 2016 حيث خسر في الجولة الثانية أمام الرئيس المنتهية ولايته حاليا "دانيلو ميدينا".

وفي 11 يونيو/حزيران الماضي، أعلن المرشح "كورونا" عن إصابته وزوجته (وهي من أصول لبنانية أيضا) بـ"كوفيد-19"، واضطر إلى تعليق حملته الانتخابية حتى تعافيه من الوباء.

كما سينتخب مواطنو الدومينيكان اليوم 150 عضوا جديدا في مجلس النواب و32 سيناتورا.

 

المصدر | الخليج الجديد+متابعات