الاثنين 6 يوليو 2020 02:34 م

قال السفير الأمريكي لدى القاهرة، "جوناثان كوهين"، إن بلاده تدعم مصر عسكريا لكي تبقى قوية وآمنة ومستقرة؛ لأن ذلك يصب في مصلحة واشنطن، لكن في الوقت ذاته ترفض تدخلها أو أي طرف أجنبي في ليبيا.

جاء ذلك خلال مقابلة تليفزيونية أجراها "جوناثان" مع برنامج "القاهرة الآن" الذي تبثه قناة الحدث السعودية.

 

وردا على سؤال عن مدى إمكانية دعم بلاده لإعلان الرئيس المصري "عبدالفتاح السيسي" للتدخل العسكري في ليبيا إذا سيطرت حكومة الوفاق المعترف بها دوليا، قال السفير الأمريكي: "كل ما أستطيع قوله إن الولايات المتحدة تقدر الأمن المصري وترفض التدخل في ليبيا".

وأوضح أن الولايات المتحدة تعارض جميع أنواع التدخلات الأجنبية في ليبيا وتدعو إلى اللجوء للمفاوضات تحت رعاية الناتو للتوصل إلى حل، كما أكد أن أمريكا تصر على وقف إطلاق النار هناك.

وأشار إلى أن بلاده تربطها بمصر علاقات استراتيجية ترجع لعقود طويلة في المجالات العسكرية والاقتصادية والسياسية.

المصدر | الخليج الجديد+ متابعات