تلقت جماعة "أنصار الله" (الحوثيين) في اليمن، رسالة من رئيس حركة "حماس" الفلسطينية "إسماعيل هنية"، تضمنت شكرا لمواقف اليمنيين تجاه القضية الفلسطينية.

وقالت قناة "المسيرة"، الناطقة باسم الجماعة، السبت، إن المكتب السياسي لـ"أنصار الله" تلقى رسالة من المكتب السياسي لحركة المقاومة الإسلامية "حماس".

وهذه هي المرة الأولى التي يكشف فيها "الحوثيون" عن تلقيهم رسالة من "حماس".

وعبر "هنية" في رسالته عن بالغ التحية والتقدير لكل أبناء اليمن قيادة وشعبا.

وقال: "نشيد بدور اليمنيين في نصرة القضية الفلسطينية، ونستنهض الشعوب وأحرار العالم للوقوف ضد تصعيد الكيان الصهيوني ضد الشعب الفلسطيني وسعيه لضم الضفة الغربية والقدس والأغوار".

وفي هذا السياق، أوضح مصدر قيادي بحركة "حماس" (فضل عدم ذكر اسمه)، في حديث مقتضب أن رسالة "هنية" للحوثي، جاءت في إطار الرسائل التي بعثها رئيس المكتب السياسي للحركة، إلى الأحزاب والمنظمات والهيئات السياسية بالعالم العربي والإسلامي، للتحرك العاجل لمواجهة سياسة الضم، التي تنتهجها حكومة الاحتلال الإسرائيلي.

وسبق أن أعلن رئيس الوزراء الإسرائيلي "بنيامين نتنياهو"، أن عملية الضم ستبدأ في الأول من الشهر الجاري، ولكن خلافات إسرائيلية داخلية وعدم التوصل إلى تفاهمات مع الإدارة الأمريكية، حال دون ذلك.

ويعارض المجتمع الدولي عملية الضم، فيما أعلنت القيادة الفلسطينية، أنها في حلّ من الاتفاقيات مع (إسرائيل) بسبب قرار الضم.

المصدر | الخليج الجديد