الثلاثاء 14 يوليو 2020 08:17 م

قالت كتائب القسام، الذراع العسكرية لحركة "حماس"، لأول مرة، إن طائراتها المسيرة قامت في إحدى طلعاتها بمهام محددة فوق مبنى وزارة الحرب الإسرائيلية.

جاء ذلك في تقرير خاص نشرته كتائب القسام على موقعها الإلكتروني، الثلاثاء.

وقالت في التقرير: "في مثل هذه الأيام وقبل أعوام، وخلال معركة العصف المأكول (8 يوليو/تموز - 23 أغسطس/آب 2014) تمكنت القسام من صناعة أول طائرة بدون طيار؛ لتسجل بذلك تطورا عسكريا نوعيا عجزت الدول العربية من الوصول إليه".

وأضافت: "أبابيل1 هي الطائرة التي صنعتها الكتائب، وكانت قسامية 100%، ونفذت العديد من الطلعات الاستطلاعية، حتى وصلت إلى وزارة الحرب الصهيونية في تل أبيب، بل ونفذت مهمة جهادية".

وأفصحت في بيانها العسكري، أنها صنعت 3 نماذج من طائرة "أبابيل1" هي: (A1A) ذات مهام استطلاعية، و(A1B) ذات مهام هجومية-إلقاء، و(A1C) ذات مهام هجومية –انتحارية. 

الكتائب قالت إن "طائراتها نفذت إبان معركة العصف المأكول 3 طلعات، شاركت في كلٍ منها أكثر من طائرة".

وأوضحت أن "أبابيل1" نفذت في إحدى طلعاتها مهاما محددة فوق مبنى وزارة الحرب الإسرائيلية في تل أبيب.

وأضافت أن مفاجأة الطائرات القسامية المسيرة أحدثت إرباكا وذهولا لدى المحتل، وقادته في إطار معركة "العصف المأكول".

وأكدت الكتائب نجاح عدد من طائراتها في تنفيذ مهامها يسجل لكتائب القسام، على الرغم من الغطاء الجوي ومنظومات الاعتراض المتطورة للاحتلال.

المصدر | الخليج الجديد + متابعات