الأربعاء 15 يوليو 2020 06:19 م

أضاف مركز استهداف تمويل الإرهاب بالمملكة العربية السعودية 6 أشخاص وكيانات للقائمة السوداء الخاصة بتمويل تنظيم "الدولة الإسلامية"، شملت شركات صرافة وخدمات تحويل أموال.

وذكرت وكالة الأنباء السعودية الرسمية (واس)، الأربعاء، أن الكيانات المدرجة بالقائمة هي: شركة الهرم للصرافة، وشركة تواصل، وشركة الخالدي للصرافة، وعبدالرحمن علي حسين الأحمد الراوي، ومنظمة نجاة للرعاية الاجتماعية، ومديرها "سعيد حبيب أحمد خان".

وقالت الوكالة إن شركات الخدمات المالية الثلاث (ومقرها في تركيا وسوريا) لعبت دوراً حيوياً في تحويل الأموال لدعم قيادات تنظيم "الدولة الإسلامية" ومقاتليه الموجودين في سوريا، وأن "الراوي" يعد اسماً بارزاً في تقديم تسهيلات مالية لصالح التنظيم.

وبحسب ما نشرته الوكالة، استخدم "سعيد حبيب أحمد خان" منظمة نجاة للرعاية الاجتماعية، ومقرها أفغانستان، كواجهة من أجل تسهيل تحويل الأموال ودعم أنشطة تنظيم "الدولة الإسلامية" في خراسان.

ونوهت "واس" إلى أن الأسماء التي تدرج في قائمة تمويل تنظيم "الدولة الإسلامية" تتم بالتشاور مع الولايات المتحدة ودول جوار خليجية.

وبموجب نظام مكافحة جرائم الإرهاب وتمويله في المملكة، فإنه يجب تجميد جميع الأصول التابعة للأسماء المدرجة بالقائمة وحظر القيام بأي تعاملات مباشرة أو غير مباشرة معها من قبل المؤسسات المالية والمهن والأعمال غير المالية المحددة وكافة الأشخاص الاعتباريين والطبيعيين.

ومنذ تأسيس مركز استهداف تمويل الإرهاب بالسعودية عام 2017، نسّق 5 مراحل تصنيف بحق أكثر من 60 فردا وكيانا عبر العالم، على خلفية اتهامات بدعم تنظيم "الدولة الإسلامية" وتنظيم "القاعدة" و"الحرس الثوري" الإيراني و"حزب الله" اللبناني وحركة "طالبان" الأفغانية.

المصدر | الخليج الجديد + واس