الأحد 19 يوليو 2020 07:45 م

حددت محكمة استئناف مصرية 16 سبتمبر/أيلول المقبل موعدا لجلسة نظر الاستئناف المقدم من دفاع الممثل المصري "محمد رمضان"، على حكم حبسه سنة، ودفع كفالة 10 آلاف جنيه (625 دولارا)، وغرامة 20 ألف جنيه (1250 دولارا).

وقضت محكمة جنح مصرية بتلك الأحكام المتقدمة في القضية المقامة من جانب الطيار "أشرف أبواليسر"، المعروف إعلاميًا بـ"الطيار الموقوف"، والتي يتهم فيها "رمضان" بنشر فيديوهات على شبكة الإنترنت تمس وتسيء إلى سمعته.

وجاء الحكم على خلفية اتهام الطيار لـ"رمضان" بالسب والقذف، بعد نشره فيديوهات ساخرًا من مقيم الدعوى.

واعتبر المحامي المصري "مجدى حلمي"، موكل الطيار "أبواليسر" أن الحكم الصادر ضد "رمضان"، انتصارًا لموكله بعد رفض الأخير "قعدة عرب" (تحكيم شعبي عرفي) لحل الخلافات بينهما.

وتفجرت تلك القضية بعدما ظهر "رمضان"، في مقطع فيديو نشره على حساباته بمواقع التواصل الاجتماعي، على متن طائرة خاصة متوجها إلى قمرة قيادة الطائرة، وجلس على مقعد مساعد الطيار زاعما أنه كان يقود تلك الطائرة.

وبعد انتشار ذلك الفيديو اتخذت شركة "مصر للطيران" قرارا بوقف الطائر عن العمل مدى الحياة وسحب رخصة قيادته، بينما رد الكابتن بأن "رمضان" طلب منه الجلوس في قمرة القيادة دون قيادة الطائرة، وإنه لم يكن يقودها أو يتحكم فيها بأي شكل، وإن "رمضان" بث ذلك الفيديو دون إذنه رغم أنه طلب منه عدم نشره، واتهم "رمضان" بالإضرار به مطالبا بتعويضه.

ومرت الخلافات بعدة مراحل منها ظهور موكله في فيديو مطول يتحدث خلاله عن ملابسات الفيديو الذي نشره "محمد رمضان" على حسابه بموقع "فيسبوك"، ثم تحدث عن ملابسات إيقافه عن العمل وفصله، وظهر "رمضان" متحدثا عن الواقعة مبديا استعداده للتدخل وإعادة الطيار لعمله أو تعويضه، وهو ما لم يحدث، لتأخذ الخلافات منحى آخر، ولجأ الطيار للقضاء، أمام محكمتين.

ومن المقرر أن تنظر المحكمة الاقتصادية دعوى أخرى ضد "رمضان" للمطالبة بتعويض موكله، في 6 أغسطس/آب المقبل.

المصدر | الخليج الجديد + متابعات