السبت 25 يوليو 2020 12:47 ص

نجحت السلطات العراقية، الجمعة، في تحرير ناشطة ألمانية، اختطفت من قبل مسلحين مجهولين في العاصمة بغداد، الإثنين الماضي.

وأطلق سراح الناشطة الألمانية "هيلا مويس"، في عملية خاصة قامت بها قوات الأمن العراقية، حسبما أكد المتحدث باسم القيادة العسكرية المشتركة العميد "يحيى رسول"، دون الكشف عن تفاصيل تلك العملية.

و"هيلا مويس"، فنانة ألمانية مولودة في برلين، وتعمل على مشروع  مرتبط بمعهد "جوتة" يهدف لتعزيز عمل الفنانين العراقيين الشباب، وتعيش في بغداد منذ سنوات.

وقالت صديقة مقربة من "مويس"، الثلاثاء، إنها اختطفت أثناء ركوبها دراجتها في شارع أبونواس في وسط العاصمة بغداد، حيث اقتربت منها سيارة واقتادها عدد من المسلحين المجهولين إلى مكان غير معلوم.

من جانبه، أكد وزير الخارجية الألماني "هيكو ماس"، ارتياحه لإطلاق سراح "مويس"، معربًا عن شكره للسلطات العراقية التي سلمتها إلى سفارة بلادها، صباح الجمعة.

وأوضح "ماس"، حسبما ورد في بيان للخارجية الألمانية، أن الحكومة العراقية وأجهزة الأمن، قدمت دعمًا واسع النطاق لضمان انتهاء هذه القضية بشكل جيد.

كما عبر عن شكره لفريق الازمات التابع للحكومة الألمانية، "الذي عمل بلا كلل خلال الأيام القليلة الماضية لحل هذه القضية".

المصدر | الخليج الجديد + متابعات