الأحد 26 يوليو 2020 11:01 ص

أعلن نائب وزير الصحة الإيراني "إيرج حريرجي"، أن وضع تفشي فيروس كورونا في إيران "ليس جيدا بالمطلق"، مضيفا أن "كل إيران تقريبا في وضع صحي أحمر بالنسبة لخطر تفشي الفيروس، وأن طهران باتت بؤرة تصدر الفيروس إلى المحافظات والمدن الأخرى".

وقال "حريرجي" خلال لقاء على التلفزيون الرسمي، إنه يتم إدخال نحو 4 آلاف شخص إلى المشافي يوميا، لإصابتهم بالفيروس، أو لاحتمال إصابتهم به.

وأشار "حريرجي" إلى أن معدل الوفيات بالفيروس سيتصاعد في غضون أسبوعين أو ثلاثة نظرا إلى ارتفاع أعداد المصابين بشكل يومي، قائلا إن 10% من المصابين في المشافي سيتوفون.

ونوه المسؤول الصحي الإيراني إلى أن الإصابات في مدينة مشهد، ثاني أكبر المدن الإيرانية، تصاعدت مؤخرا بنحو 300%.

وعن العاصمة الإيرانية طهران التي تضم نحو 15 مليون نسمة، قال نائب وزير الصحة إنها باتت مصدرا لتفشي الفيروس ونقله إلى بقية المناطق الإيرانية، مضيفاً أن 600 إصابة تدخل يوميا مشافي العاصمة.

من جانبها، قالت لجنة مكافحة الفيروس في العاصمة الإيرانية، إن الوضع الصحي في طهران أحمر، وتم تخصيص 30% من أسرة المشافي لمعالجة المصابين بالفيروس.

وتسجل إيران منذ نحو شهر أكثر من ألفي إصابة بفيروس كورونا يوميا، ونحو مائتي حالة وفاة، بينما تصنف غالبية الأقاليم الإيرانية على أنها خطرة بالنسبة لتفشي الفيروس.

وتعتبر إيران واحدة من الدول الأكثر تضررا جراء تفشي الوباء في العالم.

المصدر | الخليج الجديد