الأربعاء 12 أغسطس 2020 05:34 ص

أعلن لاعب نادي المصري البورسعيدي، "أحمد مسعود" اعتزاله لعب كرة القدم نهائيا وذلك بعد اتهامات وجهت إليه بنقل عدوى فيروس "كورونا" المستجد "كوفيد-19" إلى زملائه في الفريق.

وقال "مسعود"، حارس مرمى النادي الذي يقع شرق القاهرة، إنه أجرى مسحة الفيروس و"كانت سلبية والحمد لله، لا أفهم من مصدر هذه الشائعات، وأنا نفسيًا تعبت، ولن ألعب كرة قدم مرة أخرى".

وأضاف في تصريحات تليفزيونية: "أحترم (النادي) المصري وجماهيره، ولكن منذ وفاة والدتي قبل يومين تردد كثيرا كلام أنني السبب في نشر العدوى بين اللاعبين ولا صحة لما تردد عن إصابتي بكورونا".

وأضاف: "أتعرض لهجوم وظلم كثيرًا منذ مباراة الأهلي في كأس السوبر المصري موسم 2017 فوق ما يتخيله أحد".

واختتم حديثه قائلا: "ترددت شائعة أنني دخلت في مشادة مع أحد إداريي النادي المصري يجب أن يشعر الناس بي قليلا، أنا والدتي توفيت لماذا كل هذه الشائعات؟".

 

 

واتخذ "مسعود" قرار اعتزاله لعب كرة القدم بسبب كثرة الاتهامات التي تعرض لها في الفترة الأخيرة أنه كان السبب في نقل العدوى بفيروس "كورونا" إلى لاعبي المصري والجهاز الفني للفريق.

وأعلن النادي المصري البورسعيدي إصابة 16 شخصا من أعضاء فريق كرة القدم وجهازه الفني أمس الإثنين بفيروس "كورونا" المستجد.

ووفقا لآخر الإحصاءات فقد بلغ عدد الإصابات المؤكدة بالفيروس في مصر 95 ألفا و834 من ضمنهم 54 ألفا و888 حالة تم شفاؤها، و5 آلاف و59 حالة وفاة. 

 

المصدر | الخليج الجديد