الأربعاء 16 سبتمبر 2020 07:55 م

استمع المحقق العدلي بلبنان "فادي صوان" في جريمة انفجار مرفأ بيروت إلى إفادة وزير الأشغال العامة والنقل السابق النائب "غازي زعيتر" بصفته شاهدا.

كما استمع أيضا إلى إفادة القاضي "جاد معلوف" الذي كان يشغل منصب قاضي الأمور المستعجلة في بيروت قبل نحو 3 أعوام، واطلع منه على المراسلات التي تم تبادلها مع جهات معينة حول وجود نيترات الأمونيوم في المرفأ.

ومن المقرر أن يستمع "صوان" الخميس إلى إفادة الأمين العام للمجلس الأعلى للدفاع اللواء "محمود الأسمر".

بموازاة ذلك، طلب النائب العام الاستئنافي في بيروت القاضي "زياد أبو حيدر" من قاضي التحقيق الأول في بيروت إجراء التحقيقات مع كل من: أكرم الخشن (لبناني) رائد. ن (لبناني) محمد. إ (فلسطيني) ومحمود. خ (لبناني)" وكل من يظهره التحقيق متورطا بشبهة الإقدام، عن إهمال وقلة احتراز، على التسبب بحريق داخل أحد المستودعات في مرفأ بيروت، ما أدى إلى تلوث البيئة وتلف بضائع مختلفة".

ولا يزال لبنان يعاني من تداعيات انفجار مرفأ بيروت الذي وقع في 4 من أغسطس/آب الماضي وخلف أكثر من 190 قتيلا، و6 آلاف مصاب، ودمارا هائلا في المرفأ والمناطق المحيطة به مما شرد حوالي 300 آلف شخص.

المصدر | الخليج الجديد + متابعات