السبت 12 سبتمبر 2015 12:09 ص

شهد المؤتمر الدوري الخامس لحزب «العدالة والتنمية»، المنعقد اليوم السبت، في العاصمة التركية أنقرة، انتخاب «أحمد داود أوغلو» للمرة الثانية، رئيسا لحزب «العدالة والتنمية»، بعد حصوله على كافة الأصوات الصحيحة.

وقال رئيس ديوان المؤتمر «بكر بوزداغ»، إن 1360 من بين 1445 مندوبا مسجلا أدلوا بأصواتهم لانتخاب رئيس الحزب، وتضمنت تلك الأصوات 7 أصوات باطلة، و1353 صوتا صحيحا، ذهبت جميعا إلى رئيس الوزراء ونائب حزب «العدالة والتنمية» عن قونيا، «أحمد داود أوغلو».

وكان 1380 مندوبا، قدموا لرئيس ديوان المؤتمر عرضا مذيلا بتواقيعهم، من أجل ترشيح «داود أوغلو لولاية جديدة.

وسيشهد المؤتمر كذلك انتخاب أعضاء اللجنة المركزية للحزب، ولجنة القيادة المركزية للحزب، ولجنة الانضباط المركزية، والهيئة المركزية العامة لتحكيم الديمقراطية داخل الحزب.

وشهد المؤتمر في وقت سابق اليوم، التصويت بالموافقة على إجراء تغييرات على اللائحة الداخلية للحزب، تتضمن تشكيل مجلس جديد داخل الحز يُدعى «مجلس الفضيلة والأخلاق السياسية»، واستحداث منصبين جديدين لنواب رئيس الحزب، أحدهما مسؤول عن حقوق الإنسان، والثاني عن شؤون المدينة والبيئة والثقافة.

كما تضمن التغيير إجراء تعديل على قاعدة عدم شغل أعضاء الحزب وظيفة أو مهمة معينة لأكثر من ثلاث فترات متتالية، حيث تم استثناء الفترة البرلمانية الأخيرة التي بدأت مع الانتخابات البرلمانية التي أجريت في 7 يونيو/حزيران الماضي، وتنتهي مع الانتخابات المبكرة المزمعة في بداية نوفمبر/تشرين الثاني المقبل، من تلك القاعدة، بسبب قصر مدتها.

وقد حضر قرابة 300 مدعو أجنبي، من 29 بلدا لمتابعة فعاليات المؤتمر، من بينهم نائبة رئيس البرلمان الآذري، «باهار مرادوفا»، ورئيس وزراء جمهورية شمال قبرص التركية، «عمر كاليونجو»، وزعيم «حركة النهضة» التونسية، الشيخ «راشد الغنوشي».

كما حضر رئيس المكتب السياسي لحركة المقاومة الإسلامية الفلسطينية «حماس»، «خالد مشعل»، والأمين العام لـ«الحزب الديمقراطي الكردستاني»، «فضل ميراني»، والرئيس اللبناني الأسبق «أمين الجميل»، إضافة إلى العديد من الممثلين السياسيين الأجانب.

كما حضر المؤتمر عدد كبير من ممثلي الأحزاب السياسية، ومنظمات المجتمع المدني، والغرف الصناعية والتجارية في تركيا.

وقد أعلن المتحدث باسم حزب «العدالة والتنمية» الحاكم في تركيا «بشير أتالاي» أمس الجمعة أن رئيس الوزراء «أحمد داوود أوغلو» سيخوض انتخابات رئاسة الحزب دون منافس اليوم السبت.

ويواجه «داوود أوغلو» فترة عصيبة بعد فقدان الحزب أغلبيته البرلمانية في الانتخابات العامة في يونيو/حزيران الماضي وبعدها فشل في التفاوض لتشكيل ائتلاف.

وقد تم اختيار «داوود أوغلو» رئيسا لحزب «العدالة والتنمية» للمرة الأولى بعد تولي زعيمه السابق «رجب طيب أردوغان» رئاسة تركيا العام الماضي.