وجه الرئيس التنفيذي لشركة "موديرنا"، إحدى الشركات التي تطور لقاحا لفيروس "كورونا"، ضربة لآمال الرئيس الأمريكي "دونالد ترامب" في الحصول على لقاح جاهز قبل الانتخابات الرئاسية الأمريكية.

وقال "ستيفان بانسيل"، في تصريحات نقلتها صحيفة "فاينانشيال تايمز"، إن شركته لن تكون قادرة على التقدم بطلب للحصول على إذن لاستخدام اللقاح حتى أواخر نوفمبر/تشرين الثاني على الأقل.

وأكد أن شركة "موديرنا"، "لن تكون مستعدة لطلب إذن استخدام طارئ من إدارة الغذاء والدواء قبل 25 نوفمبر/تشرين الثاني على أقرب تقدير".

وأضاف أنه "لا يتوقع الحصول على الموافقة الكاملة لتوزيع الدواء على جميع شرائح السكان حتى الربيع المقبل"، مما يقوض ادعاء "ترامب" في المناظرة الرئاسية، الثلاثاء الماضي، بأن "لقاح فيروس كورونا سيكون متاحاً في وقت أقرب بكثير".

وفي حديثه في مؤتمر الأدوية والتكنولوجيا الحيوية التابع لشركة "فاينانشيال تايمز"، قال "بانسل": "25 نوفمبر/تشرين الثاني هو الوقت الذي سيكون لدينا فيه بيانات أمان كافية لنكون قادرين على وضعها في ملف EUA [ترخيص استخدام الطوارئ] الذي نرسله إلى إدارة الغذاء والدواء الأمريكية -بافتراض ذلك بيانات السلامة جيدة، أي أن اللقاح يعتبر آمنًا".

المصدر | الخليج الجديد + متابعات