الأحد 4 أكتوبر 2020 05:30 م

أعلن مقرر المجلس القومي للسكان السابق بمصر، "عمرو حسن"، تسجيل بلاده 101 مليون نسمة، وذلك بمعدل مولود جديد كل 20 ثانية.

وأشار "حسن" إلى أن مصر سجلت مليون نسمة في أقل من 8 أشهر، وإنها تحتل المركز الـ14 في العالم في النمو السكاني.

وأضاف المسؤول المصري، خلال مداخلة هاتفية ببرنامج "صباح الخير يا مصر" عبر القناة الأولى للتليفزيون المصري، أن الدولة المصرية تسعى لتنظيم الأسرة بخصائصها السكانية، وليس فقط بعددها، موضحا أن مصر فتحت ملف تنظيم الأسرة منذ مايقرب من 55 عاما.

وأشار إلى أن "السيسي" دائما ما يؤكد أن أكبر خطر يواجه مصر، ويعيق عمليات التنمية، هو خطر النمو السكاني، خاصة في التاريخ الحديث.

وعادة ما يلقي "السيسي" باللوم على الزيادة السكانية في تراجع الخدمات والغلاء، لكن مراقبين يقولون إن الثروة السكانية أحد أهم موارد البلاد، لكن النظام المصري يفشل في استغلالها.

المصدر | الخليج الجديد + متابعات