الخميس 15 أكتوبر 2020 04:51 م

توصلت الإمارات وإسرائيل إلى اتفاق لتجنب الازدواج الضريبي، لتشجيع الاستثمارات بينهما، بحسب ما أعلنت وزارة المالية الإماراتية، الخميس.

ونقلت الوزارة، في بيان عن وكيلها "يونس حاجي الخوري"، قوله: "تحرص وزارة المالية على توسعة شبكة علاقاتها الدولية عبر توقيع اتفاقيات منع الازدواج الضريبي وحماية وتشجيع الاستثمار".

وأضاف "خوري": "الجولة الأولى من المفاوضات حول اتفاقية حماية وتشجيع الاستثمار تؤكد سعي الدولتين لبناء شراكات استثمزنارية في مختلف المجالات".

وتساعد مثل تلك المعاهدات الضريبية على منع فرض ضرائب متماثلة بين دولتين على نفس دافع الضرائب، وهي تستهدف تشجيع تبادل السلع والخدمات ورؤوس الأموال.

ويصوت البرلمان الإسرائيلي، الخميس، على اتفاق التطبيع مع الإمارات.

وفي كلمة له، خلال الجلسة، قال وزير الخارجية الإسرائيلي "جابي أشكينازي" إنه من المتوقع أن ترسل أبوظبي أول وفودها الرسمية إلى إسرائيل، الأسبوع المقبل.

وأضاف "أشكينازي": "يجري إعداد اتفاقات من شأنها التمكين من تسيير رحلات جوية مباشرة لشركات طيران إسرائيلية إلى الإمارات، وفتح أسواق جديدة للتكنولوجيا الإسرائيلية، وكذلك تأسيس مكاتب تمثيل إسرائيلية رسمية في الخليج".

وتابع: "آمل أن نتمكن من توقيع البعض (من تلك الاتفاقات) الأسبوع المقبل، وأن نرى قريبا سائحين ورواد أعمال يزورون كلا البلدين ويتجولون في شوارع أبوظبي وعلى شاطئها، وكذلك في القدس عاصمتنا وشواطئ تل أبيب ومختلف أنحاء دولة إسرائيل".

وقوبل الاتفاق الإماراتي الإسرائيلي بتنديد فلسطيني واسع؛ حيث اعتبرته الفصائل والقيادة الفلسطينية "خيانة" من الإمارات وطعنة في ظهر الشعب الفلسطيني.

وترفض القيادة الفلسطينية أي تطبيع للعلاقات بين إسرائيل والدول العربية، قبل إنهاء الاحتلال الإسرائيلي للأراضي المحتلة عام 1967.

المصدر | الخليج الجديد + متابعات