السبت 17 أكتوبر 2020 07:14 م

أعربت وزارة الخارجية السعودية عن إدانة المملكة واستنكارها الشديدين لعملية الطعن التي وقعت بإحدى ضواحي العاصمة الفرنسية باريس، وأودت بحياة مواطن فرنسي، حسبما أفادت وكالة الأنباء السعودية الرسمية (واس).

وعبرت الوزارة في بيان لها السبت، عن "تضامن المملكة مع الجمهورية الفرنسية جرّاء هذه الجريمة النكراء"، مقدمة العزاء والمواساة لذوي الضحية وللحكومة والشعب الفرنسي.

وأكدت الوزارة "موقف المملكة الرافض للعنف والتطرف والإرهاب بجميع أشكاله وصوره ودوافعه"، مجددة دعوتها لاحترام الرموز الدينية والابتعاد عن إثارة الكراهية بالإساءة للأديان.

وكانت الشرطة الفرنسية قد أعلنت الجمعة عن تعرض رجل لعملية طعن في منطقة الرقبة في ضواحي باريس.

وأضافت الشرطة أن منفذ عملية الطعن قتل بعد إطلاق النار عليه من قبل عناصر الشرطة.

 

المصدر | الخليج الجديد