الثلاثاء 20 أكتوبر 2020 12:23 ص

انتخبت المجموعة العربية وزير الاستثمار المصري الأسبق، "محمود محيي الدين" مديرا تنفيذيا بصندوق النقد الدولي وعضوا بمجلس إدارته ممثلاً لمصر ومجموعة الدول العربية.

وتضم المجموعة العربية 11 دولة، وتتمتع بحقوق تصويت في المجلس التنفيذي للصندوق بنسبة 2.52% من إجمالي الأصوات وتضم مصر، والبحرين، والعراق، والأردن، والكويت، ولبنان، وعمان،  وقطر، والإمارات العربية المتحدة، واليمن، والمالديف.

وبموجب هذا المنصب سيكون "محمود محيي الدين" ممثلا لمصر والمجموعة العربية بمجلس إدارة صندوق النقد الدولي، وذلك خلفا لرئيس الحكومة المصري السابق "حازم البلاوي" الذي تنتهي مدة عمله مع انتهاء دورة مجلس الإدارة الحالي آخر هذا الشهر.

ويتألف المجلس التنفيذي لصندوق النقد من 24 مديرا تنفيذيا، ويرأسه المدير العام للصندوق؛ ويجتمع المجلس التنفيذي عادة 3 مرات في الأسبوع.

وقال "محيي الدين"، عقب انتخابه، إن عمله سيكون منصبا على مساندة الدول العربية لتحقيق أهدافها الاقتصادية والتنموية من خلال سياساتها المالية والنقدية، خاصة أن هذه الفترة تشهد تحديات كبرى للتعامل مع تبعات جائحة "كورونا" وتأثيراتها على الأوضاع الاقتصادية، خاصة تراجع معدلات النمو والتشغيل وزيادة المديونية، بحسب ما نقلته مواقع إخبارية مصرية.

وتعهد بالعمل أيضا على تحفيز الاستثمار الخاص للمشاركة في النمو، والتأكيد على أهمية السياسات المتوازنة لتحقيق أهداف التنمية، خاصة مكافحة الفقر، وإتاحة فرص العمل وتحقيق العدالة في توزيع الدخول ومساندة البيئة والتعامل مع التغيرات المناخية.

وتولى "محيي الدين" عدة مناصب سياسية واقتصادية سابقة، كان آخرها عمله السابق في البنك الدولي نائبا أول لرئيس مجموعة البنك الدولي للتنمية المستدامة والعلاقات مع الأمم المتحدة والمشاركات، وبعدها تولى منصبه الحالي مبعوثاً للأمين العام للأمم المتحدة لتمويل التنمية المستدامة، كما شغل منصب وزير الاستثمار في مصر في الفترة من 2004 حتى 2010.

المصدر | الخليج الجديد