السبت 24 أكتوبر 2020 01:56 م

نقلت سيدة مصرية في بث مباشر، لحظة هدم كشك والدتها التي لا مأوى لها غيره بزعم أنه على أرض "عليها مشاكل".

وقالت السيدة المقيمة بزاوية بلتان مركز طوخ محافظة القليوبية (شمالي مصر)، الثلاثاء الماضي، إن ضابطًا ضربها وأخذ منها هاتفها، وطالبت بإيصالها لمحافظ القليوبية.

وظهرت عجوز تزحف على الأرض خارجة من الكشك، قبل أن يُهدم.

وقالت صاحبة الاستغاثة إن مسؤولين في مجلس مدينة طوخ وعدوها بالتعويض بشرط أن تختار مكانًا آخر غير مكان الكشك الحالي.

ونقلت "الجزيرة" عن شهود عيان، أن العجوز نامت في الشارع بعد هدم الكشك، ولا تجد مأوى آخر.

ولا تزال صاحبة الاستغاثة في الشارع، هي ووالدتها وأولادها، حسب بث آخر لها، الخميس.

المصدر | الخليج الجديد + الجزيرة