الجمعة 30 أكتوبر 2020 01:09 م

أدلى أكثر من 80 مليون أمريكي بأصواتهم مبكرا قبل انطلاق الانتخابات الرئاسية المقررة في 3 نوفمبر/ تشرين الثاني، وفق إحصاء جار من مشروع الانتخابات الأمريكية.

وأحصى المشروع 80 مليونا و721 ألفا و 858 صوتا مبكرا، منها أكثر من 52 مليونا صوتوا عبر البريد.

ولا يزال الديمقراطيون يشكلون الجزء الأكبر من أولئك الذين صوتوا في وقت مبكر، لكن حصتهم تراجعت إلى 46.8% من المجموع، بانخفاض عن 48% يوم الإثنين.

ووصلت حصة الجمهوريين من إجمالي الأصوات إلى 29.7%، في حين حافظ الناخبون الذي اختاروا عدم التصريح علانية بانتمائهم إلى حزب معين على نسبة 22% من الأصوات.

وتجاوزت الزيادة في التصويت المبكر الرقم الذي شوهد عام 2016، عندما أدلى حوالي 58 مليون شخص بأصواتهم مبكرا، وفق تقارير إعلامية محلية.

وتحول الناخبون بشكل متزايد إلى الاقتراع عبر البريد والتصويت المبكر في أماكن الاقتراع هذا العام وسط مخاوف صحية أثارتها جائحة كورونا.

وسعى الرئيس "دونالد ترامب" مرارا إلى تصوير التصويت عبر البريد على أنه عرضة للتزوير، لكنه لم يدعم مزاعمه بالأدلة.

وسجلت الولايات المتحدة نحو 9 ملايين مصاب بكورونا، حتى الجمعة، منها أكثر من 228 ألف وفاة، بحسب إحصاءات محلية.

المصدر | وكالات