الثلاثاء 17 نوفمبر 2020 07:33 م

قررت تركيا فرض حظر تجول جزئي نهاية الأسبوع في عموم تركيا، من الساعة الثامنة مساء إلى العاشرة من صباح اليوم التالي.

جاء ذلك ضمن سلسلة إجراءات وتدابير جديدة للحد من تفشي فيروس "كورونا" كشف عنها الرئيس "رجب طيب أردوغان، الثلاثاء، خلال خطاب للشعب عقب ترؤسه اجتماعا للحكومة.

وأضاف الرئيس التركي، معددا التدابير الجديدة، أن كافة المنافسات الرياضية ستتواصل دون جماهير، في حين سيتم تعليق أنشطة الملاعب الشعبية.

وأشار إلى أن ساعات عمل مراكز التسوق والمحال التجارية والمطاعم وصالونات الحلاقة ستكون بين 10 صباحا و8 مساء.

ولفت إلى أن حظر التجول الجزئي المفروض على المسنين فوق 65 عاما، سيشمل الشباب دون الـ 20، باستثناء العاملين منهم.

وبيّن أن دور السينما ستظل مغلقة حتى نهاية العام، فيما ستقدم المطاعم والمقاهي خدمة الطلبات الخارجية فقط.

وأكد استمرار قرار منع التدخين في الشوارع الرئيسة والساحات العامة، وأن مديريات الصحة العامة في الولايات مخولة بتوسيع نطاقه.

وأفاد بأن التعليم في كافة المدارس الحكومية والخاصة سيستمر عن بُعد حتى نهاية العام الجاري.

واعتبر الرئيس التركي أن ارتفاع عدد الإصابات والوفيات في بعض المدن التركية وبمقدمتها إسطنبول، يشير إلى وجوب إيلاء مزيد من الحرص على الوقاية من الفيروس.

وجدد تأكيده ضرورة الالتزام بالتدابير الرئيسة المتمثلة بالنظافة وارتداء الكمامات والحفاظ على التباعد الاجتماعي.

واستطرد: "نطلب من مواطنينا مزيدا من الحرص على الالتزام بالتدابير الوقائية، وما نسعى إليه هو تخليص بلادنا من هذا الوباء بأقرب وقت ممكن".

وأشار إلى أن العالم لم يتمكن حتى الآن من إيجاد حل لمشكلة تفشي وباء كورونا الذي أودى بحياة قرابة مليون و350 ألف شخص حول العالم.

وأردف: "هناك تطورات تبعث الأمل فيما يخص إيجاد لقاح ضد الفيروس، لكن الوباء ما زال يواصل انتشاره بشكل كبير، وارتفاع الوفيات والإصابات دفعت دولا كثيرة لتشديد التدابير الوقائية".

وبعد تسجيل تراجعا كبيرا في حالات "كورونا" في تركيا، عاودت الإصابة بالتزايد السريع منذ أواخر مايو/أيار الماضي مع تخفيف التدابير الاحترازية. 

وأعلنت تركيا، اليوم، تسجيل 3819 إصابة 103 وفيات بـ"كورونا"؛ ليرتفع إجمالي المصابين بالفيروس في البلاد إلى 421 ألفا و413؛ منهم 11 ألفا و704 وفيات و359 ألفا و63 حالة شفاء.

المصدر | الخليج الجديد+متابعات