السبت 21 نوفمبر 2020 04:28 ص

حذر مكتب منظمة "اليونيسف" الأممية في العراق، من أن نحو 40% من الأطفال في البلاد معرضون للفقر وللإصابة بفيروس "كورونا".

وأشر المكتب، في تقرير نشره الجمعة، إلى أن العراق من الدول الموقعة على اتفاقية حقوق الطفل، ما يعني أن البلد ملتزم بضمان أن كل طفل يمكنه ممارسة جميع حقوقه، بما في ذلك الحق في الصحة والسلامة والحرية والتعليم والمياه النظيفة واللعب.

وأوضح أنه مع احتفال العالم بالذكرى السنوية لاعتماد اتفاقية الأمم المتحدة لحقوق الطفل، في هذا اليوم العالمي للطفل، "أصبح من الواضح أن الأطفال والمراهقين في العراق هم الأكثر عرضة لخطر الخسارة نتيجة كورونا وتأثيراته الثانوية".

ولفت التقرير إلى أن "العراق من الدول الموقعة على اتفاقية حقوق الطفل، مما يعني أنه ملتزم بضمان أن كل طفل يمكنه ممارسة جميع حقوقه، بما في ذلك الحق في الصحة والسلامة والحرية والتعليم والمياه النظيفة واللعب، ونحن نرى الآن عدد الفتيات والفتيان في العراق الذين يخاطرون بفقدان العديد من هذه الحقوق ينمو بمعدل ينذر بالخطر ونتيجة للعواقب غير المقصودة للوباء".

وقالت "إيرينا فوياكوفا سولورانو"، نائب الممثل الخاص للأمم المتحدة والمنسق المقيم في العراق، إن الوباء "يخاطر بإلغاء العديد من الإنجازات التي حققها العراق في الوفاء بالتزاماته بموجب الاتفاقية".

وحتى ليل الجمعة، سجل العراق 531 ألفا و 769 إصابة بفيروس "كورونا"، و 11 ألفا و 883 وفاة بالفيروس، ليحتل الصدارة بين الدول العربية، وفقا لموقع "وورلدوميتر" المختص برصد إحصاءات الفيروس.

المصدر | الخليج الجديد + متابعات