الأحد 22 نوفمبر 2020 09:25 م

حذر رئيس الوزراء السوداني "عبدالله حمدوك"، الأحد، من تأثر بلاده بـ"سد النهضة"، مطالبا بضرورة التوصل لاتفاق بين السودان ومصر وإثيوبيا.

وقال "حمدوك"، إن "سد الروصيرص يتأثر مباشرة بكل ما يحدث بسد النهضة، ولا يمكن تشغيله بأمان من دون التوصل لاتفاق".

ويخشى السودان من تضرر خزان الروصيرص، في حالة عدم وجود اتفاق ملزم لكل الأطراف، للتنسيق بين السدود السودانية والإثيوبية.

وأضاف خلال اجتماع اللجنة العليا السودانية لمفاوضات سد النهضة، أن جولات المفاوضات الأخيرة لم تحدث أي تقارب في مواقف الدول الثلاث، بحسب وكالة أنباء السودان.

والخميس الماضي، فشل الاجتماع السداسي الذي عقد بحضور وزراء الري والخارجية من مصر والسودان وإثيوبيا، في التوصل لاتفاق حول "سد النهضة".

وجاء فشل الاجتماع بعد تمسك السودان بضرورة تغيير منهج التفاوض بشأن السد، وأهمية إعطاء دور للمراقبين والوسطاء.

وتصر أديس أبابا على ملء السد لتوليد الكهرباء، حتى لو لم تتوصل إلى اتفاق مع القاهرة والخرطوم، فيما تتخوف مصر من تأثير سلبي محتمل للسد على تدفق حصتها السنوية من مياه نهر النيل البالغة 55.5 مليار متر مكعب.

المصدر | الخليج الجديد + وكالات