الأحد 21 فبراير 2021 09:52 م

أعلنت منصات حقوقية مصرية وفاة المعتقل "إبراهيم عطية" (45 عاما) في سجن برج العرب بعد صراع مع مرض الدرن والإهمال الطبي.

وعطية أب لخمسة أبناء، وهو من محافظة الإسكندرية، وتم اعتقاله خلال المظاهرات التي تعرف إعلاميا باسم "أحداث سبتمبر 2020".

وأشارت تقارير حقوقية وحقوقيون أن "عطية" هو الضحية العاشرة للمعتقلين في السجون، بعد مرور أقل من شهرين من العام الجديد.  

وأكدوا أنه توفي نتيجة الإهمال الطبي، وذلك بعد إصابته بفيروس كورونا، إضافة لمعاناته من مرض الدرن.

 

المصدر | الخليج الجديد+متابعات