الثلاثاء 23 فبراير 2021 07:52 ص

كشف البنك الدولي ومنظمة "اليونسكو"، أن ثلثي البلدان المنخفضة الدخل والبلدان المتوسطة الدخل، خفضت ميزانيات التعليم منذ بدء أزمة تفشي فيروس "كورونا".

وأضاف التقرير المشترك الصادر عن المنظمتين الدولتين، أن هذه التخفيضات في الميزانية كانت صغيرة نسبيا في البلدان ذات الدخل المتوسط من الشريحة العليا والبلدان المرتفعة الدخل.

وحذرت نائبة رئيس البنك الدولي للتنمية البشرية "مامتا مورثي"، في بيان، من تفاقم أزمة الفقر التعليمي التي كانت موجودة قبل تفشي جائحة "كوفيد-19".

واعتبرت المديرة العامة المساعدة لشؤون التعليم في اليونسكو "ستيفانيا جيانيني"، أن التمويل الخارجي أساسي لدعم فرص التعليم بالنسبة إلى الأشد فقرا في العالم.

وتوقعت "جيانيني" أن تواجه البلدان المعتمدة على المعونات صعوبات، مشيرة إلى أن البلدان المانحة بدأت بتحويل ميزانيتها من المعونة إلى الأولويات المحلية.

وهناك مخاطر من تعاظم التخفيضات في ميزانيات التعليم مع استمرار الجائحة، وتدهور الوضع المالي في الكثير من بلدان العالم.

وتقدر منظمة "اليونسكو" أن المساعدات التعليمية قد تنخفض بمقدار ملياري دولار أمريكي من ذروتها في عام 2020.

المصدر | الخليج الجديد + شينخوا