الأحد 14 مارس 2021 04:18 م

أكدت وزارة الصحة في سلطنة عُمان، أن اللقاحات التي تستخدمها لوقاية المواطنين والمقيمين من فيروس كورونا المستجد (كوفيد-19)، "آمنة" ولم تسجل أي آثار جانبية جسيمة حتى الآن.

جاء ذلك في بيان صادر عن الوزارة، الأحد، وذلك بعد جدل حول مأمونية اللقاحات ووقف بعض البلدان استخدام لقاح "أسترازينيكا" البريطاني.

وأكد البيان أن الوقف المؤقت للقاح المذكور، "جاء بغرض التقصي عن حدوث حالات قليلة للتجلط الدموي تم تسجيلها في عدد محدود ممن تلقوا هذا اللقاح في تلك الدول".

واستشهد البيان بتأكيد منظمة الصحة العالمية والوكالة الأوروبية للأدوية، عدم وجود ارتباط مباشر بين حالات التجلط الدموي المسجلة لدى هذه الدول وبين أخذ لقاح "أسترازينيكا".

وأشار البيان إلى أنه لا توجد أفضلية بين اللقاحات المستخدمة حاليا في السلطنة من حيث الفاعلية والمأمونية.

وأوضح أن اللقاحات المستخدمة في السلطنة تم انتقائها من قبل فريق فني مختص يقوم بدراسة اللقاحات من جميع الجوانب؛ بناء على الدراسات المنشورة في المجلات العلمية المرموقة، وكذلك التوصيات الصادرة عن المنظمات الدولية.

وأهابت الوزارة بجميع الفئات المستهدفة باللقاحات إلى المسارعة بأخذ اللقاح، وعدم الالتفات للشائعات، واستقاء المعلومات من المصادر الرسمية الموثوقة.

يذكر أن السعودية والكويت سبق لهما أن أكدتا بشكل رسمي مأمونية لقاح "أسترازينيكا" البريطاني، بعد أن أثار الوقف المؤقت لاستخدامه في عدد من الدول الأوروبية ضجة عالمية حوله.

المصدر | الخليج الجديد+متابعات