السبت 10 أبريل 2021 12:07 م

احتدمت المعارك قرب مدينة مأرب اليمنية، آخر معاقل الحكومة المعترف بها في شمالي اليمن، حيث لقي 53 مقاتلا حتفهم، بينهم 22 من القوات الموالية للسلطة، في الساعات الـ24 الماضية، على ما أفاد مسؤولون عسكريون.

وقال المسؤولون في القوات الحكومية لوكالة "فرانس برس"، السبت، إنّ المعارك تركّزت عند جبهتي الكسارة والمشجح شمال غرب المدينة الواقعة على بعد 120 كيلومترا شرق العاصمة صنعاء، بعد محاولة المتمردين الحوثيين تحقيق تقدم.

ومنذ عام ونيّف يحاول الحوثيون المدعومون من إيران السيطرة على مدينة مأرب الواقعة في محافظة غنية بالنفط بهدف وضع أيديهم على كامل الشمال اليمني.

وبعد فترة تهدئة، استأنف الحوثيون في 8 فبراير/شباط الماضي هجومهم على القوات الحكومية المدعومة من تحالف عسكري تقوده السعودية في أفقر دول شبه الجزيرة العربية منذ مارس/آذار 2015.

وذكر المسؤولون العسكريون أن المعارك احتدمت في الساعات الماضية، معلنين مقتل 22 من القوات الحكومية بينهم 5 ضباط وإصابة العشرات، إلى جانب مقتل 31 من المتمردين الحوثيين.

ونفّذت مقاتلات التحالف غارات على مواقع الحوثيين لمساندة القوات الحكومية في صد هجمات الحوثيين، بحسب المسؤولين.

ويسعى الحوثيون للسيطرة على مأرب قبل الدخول في أي محادثات جديدة مع الحكومة المعترف بها، خصوصا في ظل ضغوط إدارة الرئيس الأمريكي "جو بايدن" للدفع باتجاه الحل السياسي.

المصدر | فرانس برس