أظهر تعداد جديد أن حصيلة وفيات فيروس "كورونا" حول العالم، تقترب من حاجز الـ3 ملايين شخص، منذ ظهور الجائحة في ديسمبر/كانون الأول 2019.

وحسب التعداد الذي أجرته "أ ف ب"، الثلاثاء الماضي، بلغ إجمالي الوفيات، مليونين و947 ألفاً و319 شخصاً في العالم، مقابل إصابة أكثر من 136 مليوناً و568 ألفاً و60 شخصاً بالفيروس.

ويتصدر الدول التي سجلت أعلى عدد وفيات، الولايات المتحدة والبرازيل والهند وإيطاليا والمكسيك والمملكة المتحدة.

وبين الدول الأكثر تضررا، تسجل جمهورية التشيك أعلى معدل وفيات نسبةً إلى عدد السكان بلغ 262 وفاة لكل 100 ألف نسمة، تليها المجر (245) ثم البوسنة (228) ومونتينيجرو (220) وبلغاريا (207).

وتأتي أوروبا في صدارة الوفيات كأثر القارات تأثرا بالجائحة، مسجلة مليونا و2448 وفاة، في ما سجلت أمريكا اللاتينية والكاريبي 835 ألفا و455 وفاة، والولايات المتحدة وكندا معاً 585 ألفا و865 وفاة.

وسجلت آسيا 287 ألفا و129 وفاة، ومنطقة الشرق الأوسط 119 ألفا و442 وفاة، بينما سجلت أفريقيا 115 ألفا و974 وفاة، وأحصت أوقيانوسيا 1006 وفيات.

ويتعرض العالم حاليا لموجة ثالثة من الفيروس، وسط تحور وظهور سلالات جديدة من الفيروس أشد فتكا وعدوى ومقاومة للقاحات الجديدة.

المصدر | الخليج الجديد + أ ف ب