الثلاثاء 4 مايو 2021 12:40 م

اعتبر أستاذ العلوم السياسية بجامعة القاهرة الدكتور "حسن نافعة" أن إصرار إثيوبيا على الملء الثاني لـ"سد النهضة" بشكل منفرد هو إعلان للحرب على بلاده.

وقال "نافعة" إن على مصر أن تدافع عن نفسها، محملا أديس أبابا المسؤولة كليا عن اندلاع الحرب حال حدوث ذلك؛ لأنها تتعامل بخفة شديدة مع مسألة وجودية بالنسبة لمصر.

وأضاف في تغريدة عبر "تويتر" أن على إثيوبيا أن تتحمل كل العواقب.

والأسبوع الجاري، قال رئيس الوزراء الإثيوبي "آبي أحمد"، إن "إثيوبيا في المراحل الأخيرة من سد النهضة الذي كانت تنتظره بشغف منذ سنوات"، معربًا عن تطلعه إلى "بدء الملء الثاني للسد في يوليو/تموز المقبل".

وتصر أديس أبابا على ملء ثانٍ للسد بالمياه حتى لو لم تتوصل إلى اتفاق مع دولتي المصب، مصر والسودان.

فيما تتمسك القاهرة والخرطوم بالتوصل أولا إلى اتفاق ثلاثي يحافظ على منشآتهما المائية ويضمن استمرار تدفق حصتيهما السنوية من مياه نهر النيل المقدرة بـ55.5 مليار متر مكعب و18.5 مليار متر مكعب على التوالي.
 

المصدر | الخليج الجديد