الأربعاء 5 مايو 2021 02:44 م

رجحت تقارير متعددة أن وزير الخارجية الإيراني "محمد جواد ظريف" يستعد للقيام بزيارة غير متوقعة للإمارات نهاية الأسبوع المقبل تهدف لتدفئة العلاقات بين الجانبين.

يأتي ذلك في إشارة على تحسن العلاقات بين طهران وأبوظبي، وبعد جولة لـ"ظريف" في المنطقة شملت 4 دول هي: قطر والعراق والكويت وسلطنة عُمان.

كما تأتي الزيارة المذكورة وسط أنباء متواترة عن  اتصالات ولقاءات بين مسؤولين إيرانيين وسعوديين بوساطة عراقية بغية حل الخلافات بينهم واستئناف العلاقات الدبلوماسية المقطوعة منذ عام 2016.

ووفق التقارير التي استندت إلى مصادر إيرانية فإن زيارة "ظريف" جاءت بعد مشاورات واتصالات بين طهران وأبوظبي خلال الفترة الماضية.

وأشارت المصادر الإيرانية إلى أن الزيارة تهدف إلى إعادة العلاقات الإيرانية الإماراتية إلى سابق عهدها وتعزيزها وخفض التوترات بالمنطقة، مرجحة أن تعيد الإمارات سفيرها إلى طهران خلال الفترة المقبلة.

وتبدو التحركات الإقليمية لحل الخلافات بين طهران والعواصم الخليجية استكمالا لمباحثات فيينا النووية غير المباشرة بين إيران والولايات المتحدة.

وتشير الأطراف المشاركة في مباحثات فيينا إلى تحقيق "تقدم كبير" فيها مع حديث أوساط إعلامية دولية عن احتمال قرب التوصل إلى اتفاق لإحياء الاتفاق النووي المبرم عام 2015.

المصدر | الخليج الجديد+متابعات