السبت 15 مايو 2021 09:40 ص

حملت المنسقة الإنسانية الأممية "لين هاستينجز"، السبت، الاحتلال الإسرائيلي المسؤولية عن نزوح وتهجير نحو 10 آلاف فلسطيني جراء الهجمات المتواصلة على قطاع غزة لليوم السادس على التوالي.

وأضافت "هاستينجز"، في بيان، إن هؤلاء النازحين والمهجرين "يتخذون من المدارس والمساجد ومن أماكن أخرى مأوى لهم في ظل جائحة كورونا التي تعصف بالعالم، ولا تتيسر لهم سوى إمكانية محدودة للحصول على المياه والغذاء والخدمات الصحية".

وطالب المنسقة الأممية الاحتلال الإسرائيلي بالسماح بإدخال الوقود والغذاء واللوازم الطبية ونشر العاملين في المجال الإنساني، مشددة على ضرورة التزام جميع الأطراف بالقانون الدولي لحقوق الإنسان.

والجمعة الماضي، دعا الأمين العام للأمم المتحدة "أنطونيو غوتيريش" إلى وقف القتال فورا والسماح لجهود الوساطة بالعمل.

وينفذ جيش الاحتلال الإسرائيلي منذ الإثنين الماضي غارات وحشية على قطاع غزة طالت مئات الأهداف الفلسطينية بالقطاع، وتسببت في استشهاد 139 فلسطينيا؛ بينهم 39 طفلا و22 امرأة.

المصدر | الخليج الجديد + سبوتنيك