الجمعة 18 يونيو 2021 03:29 ص

عاقبت محكمة مصرية، الخميس، موظفا في مطار القاهرة، بالحبس 3 سنوات وغرامة 20 ألف جنيه (1276 دولارًا)، بعد التقاطه صورًا "ذات جنسية" لفتاة دون رضائها.

ووفق مصادر قضائية، فقد أصدرت محكمة جنح النزهة الحكم بحق الموظف، لتصويره الفتاة "صورًا ذات طبيعة جنسية".

جاء ذلك، في أولى جلسات محاكمته، بعدما أحالته النيابة المصرية إلى المحاكمة، بتهمة بانتهاك حرمة فتاة بتصويرها دون رضائها، بمطار القاهرة.

وقالت النيابة، في بيان، إن وحدة الرصد والتحليل في مكتب النائب العام رصدت تداول تصوير أذاعته فتاة بموقع للتواصل الاجتماعي تضررت فيه من شخص صورها على نحو نال من حُرمتها، ثم في صباح اليوم التالي تلقت النيابة بلاغًا من الفتاة ضد موظف بميناء القاهرة الجوي لتصويرها خلسة أثناء إنهائها إجراءات وصولها المطار.

ويعد هذا الحكم من بين أسرع الأحكام الصادرة في حق متهمين بالتحرش في مصر، في وقت تخوض النساء معركة مستمرة ضد عادات اجتماعية يقلن إنها تساعد الرجال المتورطين في وقائع مشابهة على الإفلات من العقاب.

المصدر | الخليج الجديد