الخميس 8 يوليو 2021 01:54 م

أعلن وزير الصحة العماني "أحمد بن محمد السعيدي"، الخميس، أنه من المحتمل اتخاذ إجراءات ضد من يرفض الحصول على لقاح كورونا.

وأضاف أن "الحكومة لن تسمح لأي شخص بأن يكون سببًا في نقل العدوى".

وأشار إلى أن وزارة الصحة لن تتخلى عن أي شخص مُستهدف بالتطعيم، بمن فيهم العمالة الوافدة غير القادرة على الحصول على اللقاح، مؤكدا أن اللقاح سيكون للجميع، وفق إعلام محلي.

وكشف وزير الصحة أن السلطنة حجزت حتى الآن 7.6 مليون جرعة، وأن ما تم الاتفاق على توريده مع شركة فايزر 4.2 مليون جرعة خلال 4 أشهر وحتى نهاية سبتمبر/أيلول المقبل.

من جهته، أوضح مدير دائرة مكافحة الأمراض المعدية بوزارة الصحة "بدر بن سيف الرواحي"، أن السلطنة ستصل إلى نسبة تطعيم 70% خلال أغسطس/آب المقبل؛ حيث يتم تطعيم حوالي 40 ألف شخص يوميًا.

والثلاثاء، قررت السلطات الصحية في سلطنة عُمان،  تشديد إجراءات مكافحة فيروس كورونا المستجد "كوفيدـ19"، وفرض الإغلاق الشامل طوال فترة إجازة عيد الأضحى.

يأتي ذلك في ظل الارتفاع الملحوظ في أعداد الإصابات اليومية بالفيروس.

وأكدت اللجنة "على عدم إقامة صلاة عيد الأضحى وأسواق العيد ومنع التجمعات بكافة أنواعها في مختلف المواقع في جميع المحافظات، وتشمل تجمعات العوائل وتجمعات المعايدة والاحتفالات الجماعية بالعيد".

وبلغ إجمالي الإصابات بفيروس "كورونا" في سلطنة عمان، منذ تفشي الوباء، 278 ألفا 560 حالة، توفي من بينهم 3339 شخصا.

المصدر | الخليج الجديد + وكالات