الخميس 15 يوليو 2021 11:55 م

أحيت السفارة التركية في العاصمة الليبية طرابلس، الخميس، الذكرى الخامسة لمحاولة الانقلاب الفاشلة عام 2016، بحضور نائب رئيس المجلس الرئاسي الليبي "عبدالله اللافي"، ورئيس المجلس الأعلى للدولة "خالد المشري" ورئيس الأركان العامة "محمد الحداد" وعدد من السياسيين والمسؤولين.

وقال السفير التركي "كنعان يلماز"، في كلمة له أمام الحضور: "تم صد محاولة الانقلاب التي حاول القيام بها تنظيم جولن الإرهابي بتاريخ 15 يوليو/ تموز 2016 بقيادة رئيسنا وشعبنا العزيز وقواتنا الأمنية البطلة"، وفقا لما أوردته "الأناضول".

وأضاف: "نواصل بعزم في الداخل والخارج كفاحنا ضد التنظيم الإرهابي الذي يستغل قيمنا المقدسة، ونستمر بتوضيح ذلك للمجتمع الدولي".

فيما هنأ "اللافي" تركيا "حكومة وشعبا بإفشال محاولة الانقلاب"، قائلا: "الشعب التركي أعطى درسا قاسيا للعسكريين الذين حاولوا تنفيد انقلاب ضد الدولة المدنية".

وأشاد "اللافي" بدعم تركيا لبلاده قائلا: "باسمي وباسم المجلس الرئاسي نشكر تركيا حكومة وشعبا على كل ما قدموه لدولة ليبيا من مساعدات سواء كانت على المستوى الأمني أو الاقتصادي أو السياسي أو الإنساني".

من جهته، قال "المشري" في تصريح على هامش الفعالية، إن "إحياء الذكرى كل عام بإفشال محاولة الانقلاب يؤكد الإصرار على مدنية الدولة"، مضيفا أن "المؤامرة التي حيكت لتركيا نفسها حيكت من نفس الأطراف لليبيا والنتيجة التي توصلت لها تركيا بانتصار الديمقراطية ستصل لها ليبيا".

وتحتفل تركيا في 15 يوليو/تموز بيوم "الديمقراطية والوحدة الوطنية"، إحياءً لذكرى إحباط محاولة الانقلاب الفاشلة عام 2016.

المصدر | الخليج الجديد + الأناضول