الاثنين 19 يوليو 2021 07:15 م

أشادت وزارة الخارجية الأمريكية، بجهود قطر والأمم المتحدة في جمع الأطراف الأفغانية للتفاوض.

وقالت الوزارة، في بيان، إنها "ترحب بالمحادثات بين الحكومة الأفغانية وطالبان في الدوحة وبالتزام الطرفين بتسوية شاملة".

وأضافت: "نرحب أيضا بما ورد في بيان المتفاوضين الأفغان بشأن الوصول إلى تسوية سياسية شاملة".

وقالت إن "على جيران أفغانستان، ومنهم إيران، أن يلعبوا دورا بناء لدعم تسوية دائمة".

واتفق وفدا الحكومة الأفغانية وحركة "طالبان"، في ختام جولة محادثات بالدوحة، الأحد، على تسريع المفاوضات للتوصل إلى حل عادل، معلنين عزمهما عقد اجتماع جديد بالخصوص، دون إعلان موعده.

جاء ذلك في بيان مشترك للوفدين نقلته فضائية "الجزيرة" القطرية، في نهاية اليوم الثاني والأخير من جولة المباحثات الجديدة التي تستضيفها الدوحة لإنهاء الحرب المستمرة في أفغانستان منذ أكثر من 20 عاما.

والسبت، استؤنفت المحادثات بين وفد طالبان برئاسة نائب زعيم الحركة "عبدالغني بردار"، ووفد الحكومة بقيادة "عبدالله عبدالله"، رئيس المجلس الأعلى للمصالحة الوطنية.

ويأتي استئناف المحادثات في وقت تشهد أفغانستان اشتباكات عنيفة بين القوات الحكومية وطالبان في مناطق متفرقة من البلاد، بالتزامن مع تسارع انسحاب القوات الأجنبية من البلاد.

وفي 12 سبتمبر/أيلول 2020، انطلقت مفاوضات سلام تاريخية في الدوحة بين الحكومة الأفغانية وحركة "طالبان"، بوساطة قطرية وبدعم من الولايات المتحدة؛ لإنهاء 42 عاما من النزاعات المسلحة.

المصدر | الخليج الجديد + متابعات