الخميس 22 يوليو 2021 11:00 ص

أعلن جيش الاحتلال الإسرائيلي، الخميس، اعتقال شخصين، تسللا فجرا من لبنان، قرب بلدتي ماتات ودوفيف الإسرائيليتين المتاخمتين للحدود.

وعزل الجيش الإسرائيلي بشكل تام منطقة التسلل الواقعة في القطاع الأوسط للحدود مع لبنان.

كما أغلق طرقا عدة ودفع بقوات معززة إلى المنطقة لاستبعاد أي حدث على خلفية أمنية.

وقال الجيش، إنه بعد عملية تمشيط واسعة، استمرت نحو 5 ساعات، تم اعتقال الشخصين المتسللين، الذي تبين أنهما من العمال الأفارقة.

وجاءت هذه الحادثة بعد أقل من يومين على هجوم صاروخي نادر من لبنان باتجاه إسرائيل.

ووسط تصاعد التوترات على طول الحدود الشمالية المضطربة في إسرائيل، بدا الرجلان وكأنهما مهاجران من لبنان ودخلا إسرائيل على أمل العثور على عمل، وفق صحيفة "تايمز أوف إسرائيل".

ويعيش لبنان منذ العام 2019 أزمة اقتصادية وسياسية مدمرة أدت إلى انهيار عملته الليرة مقابل الدولار الأمريكي، مما قلص من القوة الشرائية للمواطنين اللبنانيين الذين باتوا يكافحون للحصول على السلع الأساسية، بما في ذلك المواد الغذائية والأدوية.

وحذر مسؤولون إسرائيليون من تأثيرات سلبية على بلدهم جراء تدهور الأوضاع الاقتصادية والسياسية في لبنان خلال الفترة الحالية.ش

المصدر | الخليج الجديد