الاثنين 2 أغسطس 2021 08:41 ص

دعا العاهل البحريني الملك "حمد بن عيسى آل خليفة"، دول مجلس التعاون الخليجي إلى العمل لتحقيق أهداف "بيان العلا"، يناير/كانون الثاني الماضي.

وأشاد العاهل البحريني، بعمق العلاقات التاريخية الوطيدة القائمة بين دول المجلس، مؤكدا على أهمية تعزيز الترابط والتنسيق بين دول المجلس، واستعادة العمل المشترك إلى مساره الطبيعي وتحقيق مزيد من التعاون والتكامل، بما يعزز وحدة الصف والتماسك بين دول المجلس.

وشدد الملك "حمد" على "أهمية اتسام الخطاب الإعلامي عبر مختلف الوسائل بما فيه منصات التواصل الاجتماعي بما يمثل القيم المجتمعية والعادات والتقاليد النبيلة الجامعة التي ترسخ وحدة الهدف والمصير المشترك لأبناء دول المجلس"، بحسب وكالة الأنباء البحرينية الرسمية "بنا".

وأشار خلال استقباله ولي العهد ورئيس مجلس الوزراء البحريني، الأمير "سلمان بن حمد آل خليفة"، إلى "الثوابت الجامعة للعمل المشترك بين دول المجلس في تعزيز اللحمة الخليجية وتعميق الروابط والصلات الوثيقة التي تحافظ على مكتسبات المسيرة التنموية المباركة لدول المجلس وتجمع وتعزز التعاون ووحدة الدول في البناء نحو مستقبل واعد لجميع مواطني دول المجلس".

وعلى الرغم من توقيع بيان المصالحة الخليجية في قمة العلا التي استضافتها السعودية، مطلع العام الجاري، فإن التوتر ما زال قائما بين البحرين وقطر من ناحية، والإمارات وقطر من ناحية ثانية، بينما سرعت السعودية من تقاربها مع الدوحة.

وأنهت قمة العلا الحصار الرباعي المفروض على قطر من قبل السعودية والإمارات والبحرين ومصر، بعد قطيعة دامت أكثر من 3 سنوات ونصف منذ 5 يونيو/حزيران 2017.

المصدر | الخليج الجديد + بنا