أقر ممثل التحالف الدولي في العراق "وين ماروتو"، الأحد، بتعرض قوات التحالف في قاعدة أربيل الجوية، لهجوم بطائرتين بدون طيار.

وقال "ماروتو" عبر "تويتر" إنه "تم استخدام تدابير الحماية المضادة للقوة لتدمير الطائرات المسيرة، ولم يسفر الهجوم عن إصابات أو أضرار مادية".

وأعلن جهاز مكافحة الإرهاب في إقليم كردستان (شمالي العراق)، استهداف مطار أربيل الدولي بطائرات مسيرة ملغمة، مساء السبت الماضي.

وذكر مصدر لـ"روسيا اليوم" أن "الطائرات كانت تستهدف قاعدة عسكرية أمريكية في مطار أربيل الدولي، لكنها لم تتمكن من إصابتها".

وأضاف أن "منظومة الدفاع الجوي تصدت لطائرة، ولم تسجل أي أضرار في المطار".

ونقلت وكالة "رويترز"، عن شهود عيان، قولهم إنهم سمعوا دوي 6 انفجارات في هجوم على قاعدة أمريكية قرب مطار أربيل.

كما نقلت الوكالة على لسان مسؤول أمني بإقليم كردستان العراق قوله، إن 3 صواريخ على الأقل سقطت قرب المطار.

وشهد العراق، خلال الأشهر الماضية، عدة هجمات صاروخية، استهدفت قواعد عسكرية تضم قوات أمريكية، كما استهدفت محيط السفارة الأمريكية في بغداد مرارا خلال السنوات الأخيرة.

المصدر | الخليج الجديد + وكالات