الاثنين 13 سبتمبر 2021 09:26 ص

تضامن لاعبو وجمهور فريق الوحدات الأردني، مع الأسرى الأربعة الذين أعاد الاحتلال الإسرائيلي اعتقالهم بعد أيام من فرارهم من سجن جلبوع، خلال مباراتهم مع نادي معان ضمن الدوري الأردني.

وهتف الجمهور الوحداتي للأسرى: "ست أسرى من جلبوع.. عملوا أكبر عملية.. رفضوا الذل وكسروا القيد.. حفروا ونالوا الحرية".

وأكملوا الهتاف بقولهم "هانوا السجن وهانوا الجيش.. كل القوة اليهودية.. والخطة ولا بالأحلام.. كسروا القبضة الأمنية".

وقالوا: "لو رجعوا أسرى من جديد.. ضلك حاول ضلك عيد.. واحفر بدل الحفرة مية.. حتى تنول الحرية".


ولم يكن الجمهور يغرد بعيدا عن اللاعبين، الذين تضامنوا أيضا برفع أيديهم على شكل أيادي مقيدة، مع رفع شارة النصر، عند انتهاء المباراة.

وخلال يومي الجمعة والسبت، أعادت سلطات الاحتلال اعتقال 4 من الأسرى الفلسطينيين الستة، فيما تواصل البحث عن معتقلين اثنين آخرين.

والإثنين الماضي، تمكن 6 أسرى فلسطينيين من الفرار وتحرير أنفسهم، فيما قالت سلطة السجون الإسرائيلية إن الأسرى استخدموا نفقا من فتحة في زنزانتهم للفرار من السجن.

وقدر عدد الأسرى الفلسطينيين في السجون الإسرائيلية، حتى 6 سبتمبر/أيلول الجاري، بنحو 4650، بينهم 40 امرأة، ونحو 200 قاصر، إضافة إلى 520 معتقلا إداريا .

المصدر | الخليج الجدبد