الأربعاء 15 سبتمبر 2021 10:00 ص

نقلت صحيفة "الأنباء" الكويتية عن مصدر أمني أن قضية اختفاء قاصر من باكستان (15 عاما) أحيلت إلى جهاز أمن الدولة بسبب مضمون رسالة تركتها لوالدها.

وأبلغت الفتاة القاصر والدها في رسالة في وقت لاحق، بأنها ستلتحق بحركة "طالبان" الأفغانية وأنها، حسب المصدر "سوف تفجر إسرائيل".

وأبلغ وافد من باكستان في العقد الخامس من عمره مخفر خيطان صباح الثلاثاء باختفاء ابنته القاصر وسرقة جوازها وبطاقة هويتها من غرفة نومه.

وأفاد الأب بأن ابنته أرسلت إليه عبر تطبيق "واتساب" رسالة أبلغته فيها بأنها تنوي السفر إلى أفغانستان والانضمام إلى طالبان كي "تتمكن من تفجير إسرائيل أو تفجير نفسها هناك".

وأوضح المصدر الأمني الكويتي للصحيفة أن الصبية تبين أنها لم تغادر الكويت وأنها توجد في منطقة السالمية، وذلك عبر تتبعها بواسطة جهاز الكمبيوتر.

وعلم أن الفتاة القاصر أدرج اسمها في قوائم الممنوعين من السفر، كما كثفت الجهود لضبطها والتحقيق معها واتخاذ ما يلزم من إجراءات بهذا الشأن.

ولم يستبعد المصدر الأمني الكويتي أن تكون الخطوة التي أقدمت عليها الصبية كانت بتحريض من أحد الشباب، مشيرا إلى أن تفاصيل الهروب ومكان وجودها قيد المتابعة من قبل رجال الأمن ومباحث أمن الدولة.

المصدر | الخليج الجديد + متابعات