الأربعاء 15 سبتمبر 2021 12:19 م

منح معهد واشنطن لسياسة الشرق الأدنى (مقره واشنطن)، "جائزة الباحث العلمي" إلى ولي عهد أبوظبي، "محمد بن زايد آل نهيان"؛ تقديرا لجهوده في إبرام اتفاق التطبيع بين الإمارات والكيان الإسرائيلي، العام الماضي.

وقال المعهد الأمريكي، في بيان، إن ولي عهد أبوظبي مهد أيضا "الطريق لثلاث دول عربية أخرى (البحرين والمغرب والسودان) لعقد اتفاقياتهم الخاصة بشكل كامل".

وأضاف أن "بن زايد" قاد عملية تأمين اتفاق السلام بين الإمارات وإسرائيل، فضلا عن التزامه بتوسيع التسامح الديني في بلاده.

وأشاد المدير التنفيذي للمعهد "روبرت ساتلوف"، بدور "بن زايد" في رفع مستوى السلام الكامل الدافئ بين العرب والإسرائيليين، وبناء الكنائس والمعابد والمؤسسات الدينية في الإمارات.

ومن المقرر تكريم "بن زايد" الذي وصفه البيان بأنه شخصية "جريئة وذو رؤية ثاقبة"، 18 نوفمبر/تشرين الثاني المقبل، بحسب قناة "i24news" الإسرائيلية.

ومن بين الحاصلين على الجائزة في السابق، العاهل الأردني الملك "عبدالله الثاني"، والرئيس الإسرائيلي "رؤوفين ريفلين"، والرئيس الأمريكي الأسبق "بيل كلينتون"، ورئيس الوزراء البريطاني "توني بلير"، ووزراء الخارجية الأمريكيون "كوندوليزا رايس وهنري كيسنجر وجورج شولتز".

ووقعت الإمارات والبحرين، اتفاقا للتطبيع مع إسرائيل برعاية أمريكية، سبتمبر/أيلول 2020، وهو ما فتح الباب لانضمام السودان والمغرب لاحقا إلى الاتفاق مع تل أبيب.

المصدر | الخليج الجديد + متابعات