الاثنين 20 سبتمبر 2021 02:46 م

اعتبر الرئيس الروسي "فلاديمير بوتين" أن الهجوم المسلح الذي استهدف طلابا ومعلمين في جامعة بيرم الروسية، بمثابة مأساة كبيرة ليس فقط لعائلات الضحايا ولكن لروسيا بأسرها.

جاء ذلك، في بداية اجتماع جمع "بوتين" ،الإثنين، مع رئيسة اللجنة الانتخابية المركزية "إيلا بامفيلوفا" حسبما نقلت وكالة تاس الروسية.

وأودت عملية إطلاق النار بجامعة بيرم الواقعة في مدينة تحمل الاسم نفسه بمنطقة الأورال وسط البلاد، بحياة 8 أشخاص وإصابة 24 آخرين على الأقل تم نقل 7 منهم إلى المستشفى لتلقي العلاج.

وقال "بوتين": "أود أن أبدأ بكلمات التعازي فيما يتعلق بالمأساة التي حدثت في بيرم اليوم..  أدرك جيدا أنه لا توجد كلمات يمكن أن تخفف الحزن على ألم الفقد، خاصة عندما نتحدث عن شباب بدأوا حياتهم فقط. هذه مأساة كبيرة ليس فقط للعائلات التي فقدت أبناءها، ولكن للبلد بأسره".

وأضاف الرئيس أن سلطات إنفاذ القانون ستبذل قصارى جهدها للتحقيق في سبب هذه الجريمة، مؤكدا أن السلطات الإقليمية والفيدرالية سوف تتخذ جميع الإجراءات اللازمة لدعم الضحايا وعائلات المقتولين.

وبحسب وكالة "تاس" فقد وقع الحادث في وقت مبكر صباح الإثنين، عندما فتح مقيم محلي يبلغ من العمر 18 عامًا النار في جامعة بيرم الحكومية الوطنية للأبحاث.

المصدر | الخليج الجديد+متابعات