الاثنين 20 سبتمبر 2021 05:03 م

أطلقت حركة مقاطعة إسرائيل BDS حملة جديدة لمقاطعة شركة "بوما" الألمانية، حتى تتوقف عن دعمها الاتحاد الإسرائيلي لكرة القدم.

وذكرت صحيفة "إسرائيل اليوم"، الإثنين، أن الحركة بررت حملتها بأن "شركة بوما ترعى الاتحاد الإسرائيلي لكرة القدم الذي يدير أندية كرة قدم في المستوطنات المقامة على الأراضي الفلسطينية المحتلة".

وخرجت تظاهرات قبل أيام حول العالم وأخرى أمام مقرات "بوما" في مانشستر ببريطانيا، مطالبة الشركة بإنهاء تواصلها مع الأندية الإسرائيلية ووقف دعمها لـ"دولة الفصل العنصري"، وفقا للمتظاهرين.

وكانت BDS قد أطلقت، في 14 ديسمبر/كانون الأول 2020، حملة لمقاطعة "بوما" بسبب دعمها أندية كرة قدم في مستوطنات إسرائيلية، مقامة على الأراضي الفلسطينية، ودعت مناصريها في كل العالم إلى دعم هذه المقاطعة.

وتصف BDS نفسها في صفحتها الإلكترونية بأنها "حركة فلسطينية المنشأ عالمية الامتداد، تسعى إلى مقاومة الاحتلال والاستعمار-الاستيطاني والأبارتهايد (الفصل العنصري) الإسرائيلي، من أجل تحقيق الحرية والعدالة والمساواة في فلسطين وصولاً إلى حق تقرير المصير لكل الشعب الفلسطيني في الوطن والشتات".

وخلال السنوات الماضية، حققت BDS العديد من الإنجازات على الصعيد العالمي، وهو ما دفع إسرائيل إلى إصدار قوانين تمنع ناشطي الحركة من الدخول إليها.

المصدر | الخليج الجديد + الأناضول