الأربعاء 22 سبتمبر 2021 01:30 ص

تتوقع إيران، استئناف المباحثات مع القوى العالمية، بشأن إحياء الاتفاق النووي الموقع في 2015، خلال أسابيع قليلة.

وقال المتحدث باسم وزارة الخارجية الإيرانية "سعيد خطيب زاده"، الثلاثاء إن "كل اجتماع يتطلب تنسيقا مسبقا وإعدادا لجدول أعمال.. كما أكدنا من قبل".

وأضاف: "محادثات فيينا ستُستأنف قريبا وخلال الأسابيع القليلة المقبلة".

وعقدت القوى العالمية 6 جولات من المحادثات غير المباشرة بين الولايات المتحدة وإيران في فيينا، في محاولة للتوصل إلى سبل إعادة الجانبين للالتزام بالاتفاق النووي الذي انسحب منه الرئيس الأمريكي السابق "دونالد ترامب" في 2018.

وسبق أن تعهّد "بايدن"، الذي خلف الملياردير الجمهوري في سدة الرئاسة الأمريكية، العودة إلى الاتفاق إذا عادت طهران للتقيّد بكل تعهّداتها السابقة، وهو كرر موقفه هذا الثلاثاء في خطابه أمام الجمعية العامة.

وترمي المفاوضات إلى تحديد العقوبات التي يتعيّن على واشنطن أن ترفعها وكيفية توقّف إيران عن تطوير برنامجها النووي.

وتوقفت المحادثات في يونيو/حزيران، بعد فوز "رئيسي" بانتخابات الرئاسة الإيرانية وتوليه السلطة في أغسطس/آب الماضي.

وحذّر الأمريكيون، من أن الوقت بدأ ينفد لإنقاذ الاتفاق.

المصدر | الخليج الجديد