الخميس 23 سبتمبر 2021 09:58 م

قدم أكثر من 20 عضوا ديمقراطيا بمجلس النواب الأمريكي، أغلبهم من اليهود، الخميس، مشروع قانون يهدف إلى دعم حل الدولتين للصراع الإسرائيلي الفلسطيني، وفرض رقابة على المساعدات العسكرية المقدمة لإسرائيل.

ويهدف القانون، الذي صاغ فكرته أولا "آندي ليفين"، إلى تسريع التقدم نحو تطبيق حل الدولتين وتثبيط الإجراءات التي تجعله بعيد المنال، حسبما أفاد النائب الأمريكي في بيان.

وأضاف: "في أعقاب الصراع الدامي هذا العام، يجب أن نتجاوز إعلان الدعم لمثل هذا الحل (حل الدولتي) يجب أن نتحرك لجعله واقعا (..) حل الدولتين فقط هو الذي يضمن بقاء إسرائيل كدولة ديمقراطية ووطنًا قوميًا للشعب اليهودي، وتحقيق التطلعات المشروعة للشعب الفلسطيني في إقامة دولة خاصة به".

وينص مشروع القانون على أن "الضفة الغربية، بما في ذلك القدس الشرقية، وغزة هي أراض محتلة ويجب الإشارة إليها على هذا النحو باستمرار في السياسات والاتصالات والوثائق الرسمية للولايات المتحدة"، داعيًا إلى وضع علامة على المنتجات المنتجة في الأراضي المحتلة "الضفة الغربية" أو "غزة" لا تحتوي على كلمة "إسرائيل"، وفقا لما أوردته صحيفة "هآرتس" العبرية.

ويؤكد مشروع القانون كذلك، على المساعدة العسكرية الأمريكية لإسرائيل، بينما يدعو إلى رقابة صارمة على أين تذهب المساعدة، خاصة أن قانون المساعدة الأمنية لعام 2000، وقانون مراقبة تصدير الأسلحة لا يصرحان باستخدامها بطريقة تديم الاحتلال.

كما يعطي المشروع الكثير من الاهتمام لتقوية المجتمع المدني الفلسطيني، ويوضح الحاجة إلى تعزيز حقوق الإنسان والديمقراطية وسيادة القانون، ويسمح بتمويل مخصص لمثل هذه البرامج من خلال تفويض من وزير الخارجية أو الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية.

كما يحفز المشروع الفلسطينيين للحد من تمويل "الإرهابيين وعائلاتهم"، في إشارة إلى المنتمين لفصائل المقاومة الفلسطينية، وعند الامتثال لذلك يحدد مسارًا لمنظمة التحرير الفلسطينية حتى لا يتم تصنيفها كمنظمة إرهابية بقائمة الولايات المتحدة.

ويشجع مشروع القانون أيضا على إعادة فتح كل من القنصلية الأمريكية في القدس والبعثة الخارجية لمنظمة التحرير الفلسطينية في واشنطن.

ومن بين المشاركين في تقديم مشروع القانون النواب: "خواكين كاسترو"، و"جاريد هوفمان"، و"سارة جاكوبس"، و"رو خانا"، و"باربرا لي"، و"آلان لوينثال"، و"بيتر ويلش"، و"جان شاكوسكي"، و"جون يارموث".

المصدر | الخليج الجديد + متابعات