الأحد 26 سبتمبر 2021 04:02 ص

قال رئيس المجلس الرئاسي الليبي "محمد المنفي" إنه "سيحث المرشحين في الانتخابات المقرر إجراؤها في ديسمبر/كانون الأول المقبل على عدم المشاركة، ما لم يكن هناك توافق بينهم على الإطار القانوني للتصويت".

وأضاف "المنفي" أن "هدفه هو ضمان أن تمضي الانتخابات الرئاسية والبرلمانية قدما كما هو مخطط لها"

وتابع أن "عدم وجود رؤية للانتخابات والمرحلة القادمة هو خطر بحد ذاته"، حسبما نقلت عنه وكالة "رويترز".

وعن قوانين الانتخاب، قال رئيس "الرئاسي الليبي" إن "المشكلة ليست فقط مشكلة قانونية أو في سن هذه القوانين بل هي مشكلة سياسية أيضا".

وأردف بقوله: "الأساس القانوني للانتخابات يجب أن يوافق عليه كل من البرلمان ومجلس الدولة، وهو هيئة استشارية تم إنشاؤها في عام 2015 من خلال اتفاق سياسي دعمته الأمم المتحدة يهدف إلى إنهاء الحرب الأهلية".

وأوضح "المنفي" أن "الجزئية المتعلقة بقانون الانتخابات والقاعدة الدستورية، هذا مسار دستوري أكثر من هو ملتزم به هو مجلس النواب ومجلس الدولة".

وكان "المنفي" قد قال، في خطابه أمام قادة ورؤساء دول العالم المشاركين في اجتماعات الجمعية العامة للأمم المتحدة بدورتها الـ76 المنعقدة حاليا في نيويورك، إن "ليبيا تشهد حاليا مرحلة مصيرية ومفصلية مع اقتراب الموعد المحدد لإجراء الانتخابات في ديسمبر المقبل".

وأضاف: "أمام ليبيا إما النجاح نحو التحول الديمقراطي عبر إجراء انتخابات حرة ونزيهة وشفافة ومقبولة النتائج ومن ثم الانطلاق نحو الاستقرار الدائم والازدهار، وإما الصراع والعودة إلى مربع الانقسام والصراع المسلح".

المصدر | الخليج الجديد + رويترز