الخميس 30 سبتمبر 2021 03:21 ص

وجه المرشد الإيراني "علي خامنئي"، حكومة الرئيس "إبراهيم رئيسي"، بوقف استيراد الأجهزة المنزلية من كوريا الجنوبية، وفقا لوثيقة تداولتها وسائل إعلام رسمية محلية موقعة من قبل مدير مكتب "خامنئي"، "محمد كلبايكاني".

وبحسب ما نقلت وكالة أنباء هيئة الإذاعة والتلفزيون الإيراني، مساء الأربعاء، جاء في رسالة "خامنئي" إلى "رئيسي"، أنه "وفقا للرسالة التي كتبها صانعو الأجهزة المنزلية في إيران، فإن استيراد هذه المنتجات من الخارج سيكسر ظهور المنتجين ويجب إيقافه".

وفي سياق متصل، وجه مدير مكتب الرئاسة الإيرانية، "غلام حسين إسماعيلي"، رسالة إلى وزيري الاقتصاد "خاندوزي"، ووزيرة التجارة والصناعة "فاطمي أمين"، أكد فيها "ضرورة العمل برسالة المرشد علي خامنئي بشأن وقف استيراد الأجهزة المنزلية من كوريا الجنوبية".

من جهته، قال الوكيل الفني لمنظمة الجمارك الإيرانية "مهرداد جمال أرونقي"، في مقابلة مع القناة الأولى الإيرانية، مساء الأربعاء، إن "قرار خامنئي جاء استجابة لمطالب منتجي الأجهزة المنزلية المحلية، بعد تداول أنباء عن نية كوريا الجنوبية استئناف توريدها لإيران مقابل أموال إيرانية مجمدة لدى كوريا".

وكان "حسين تنهائي"، رئيس غرفة التجارة بين إيران وكوريا الجنوبية، قال في يوليو/تموز الماضي، حول إمكانية استيراد الأجهزة المنزلية من كوريا مقابل الأموال المجمدة: "هذا أحد اقتراحاتنا"، بحسب ما ترجمه موقع "إرم نيوز" الإماراتي.

ولا تزال البضائع المصنعة من قبل شركتي "سامسونج" و"LG"، الكوريتين، متوفرة بشكل كبير في الأسواق الإيرانية على الرغم من مغادرة الشركتين، إيران، بسبب العقوبات.

وتبلغ الأموال الإيرانية المجمدة لدى كوريا الجنوبية، نحو 7 مليارات دولار، ولم تتمكن طهران من استعادتها بسبب التزام سيئول بالعقوبات الأمريكية المفروضة على طهران.

وشهدت العلاقات بين طهران وسيول، العام الماضي، توترا بشأن الأموال الإيرانية المجمدة، وهدد العديد من المسؤولين الإيرانيين، كوريا الجنوبية، برفع شكوى ضدها في المحافل الدولية.

المصدر | الخليج الجديد + متابعات